CC BY 2.5: Ilan Sharif

مشروع متابعة تقرير "لجنة بلمور" لمكافحة العنصرية

اللّجنة أوصت والحكومة تبنّت - ماذا يحدث على أرض الواقع؟

بمبادرة من مجموعة من الشباب الإثيوبيّين، تصاعدت خلال عام 2015 موجات احتجاج جماهيريّ واسعة النطاق؛ وقد انطلقت هذه الاحتجاجات على خلفية التمييز والمعاملة العنصريّة التي يلاقيها القادمون من إثيوبيا على مدار سنين طويلة. تجلّت هذه المعاملة في جملة أمور، منها: التمييز في القبول للعمل والتعليم، تطبيق القانون بشكل مكثّف وتهجّمي، بالإضافة إلى كمّ هائل من الاعتقالات لا يتناسب مع نسبة الإثيوبيّين من مجمل السّكان. في أعقاب تلك الاحتجاجات تمّ تشكيل طاقم عمل مشترك بين الوزارات مهمّته وضع أو صياغة مخطّط للقضاء على العنصرية ضدّ القادمين من إثيوبيا. نُشرت نتائج ذاك التقرير وتوصياته في تمّوز 2016 ضمن تقرير مطوّل، يعرف باسم تقرير "بلمور" (على اسم رئيسة طاقم العمل، المديرة العامّة لوزارة القضاء). بعض من توصيات التقرير تمّ تبنّيها وصيغت كقرارات حكومية، ومنها التوصية بإنشاء وحدة حكومية لتنسيق مكافحة العنصريّة، لتعمل بوسائل وأدوات مختلفة على قيادة مسار تغيير عميق وجذريّ في المواقف والتصوّرات العنصرية، وعلى إزالة الحواجز وتعزيز المساواة.
 

صحيح أنّ التقرير وتوصياته يخصّان القادمين من إثيوبيا - لكنّ ظاهرتا العنصرية والتمييز، المُمأسَس وغير المُمأسَس، منتشرتان تجاه جماعات وشرائح سكّانيّة أخرى في إسرائيل. العرب، الشرقيّون، جماعة "إل. جي. بي. تي"، المعاقون، مهاجرو العمل واللّاجئون - جميعهم يلاقون معاملة إقصائيّة وتمييزيّة، وبعضهم يواجهها يوميًّا؛ يجري دمغهم وقولبتهم في أنماط سلبيّة؛ توضع الحواجز أمامهم في سوق العمل؛ ويميَّز ضدّهم في تلقّي الخدمات وفي جهاز التعليم. هؤلاء جميعًا تسري عليهم أيضًا وبكلّ تأكيد توصيات لجنة بلمور.

جمعية حقوق المواطن تتابع تنفيذ 16 توصية من توصيات تقرير لجنة بلمور بإطار مشروع مشترك مع ورشة المعرفة الجماهيرية ومركز تمكين المواطن. متابعة هذه التوصيات دون غيرها لم تتمّ صدفة، بل نحن اخترنا تحديدًا متابعة التوصيات التي وجدنا أنّها تتناول الحواجز والعراقيل الرئيسية القائمة اليوم، والتي تمكّن العنصريّة من الاستمرار والازدهار في المجتمع. تنفيذ هذه التوصيات سيؤدّي، في تقييمنا، إلى الحدّ من التمييز والظواهر العنصريّة الأكثر قسوة. من على هذا المنبر - موقعنا الإلكتروني، نحن ننشر تلك التوصيات، نتقصّى تنفيذها ونعرض كافّة  نشاطات مكافحة العنصريّة والتمييز؛ ويتمّ تحديث الموقع بانتظام.

للتحقّق من مصير التوصية (نُفّذت، لم تنفّذ، قيد التّنفيذ) اضغط على الصورة.

 

إلى أنشطة جمعيّة حقوق المواطن في موضوع الحقّ في المساواة ومكافحة التمييز اضغط هنا (بالعبريّة).​

إلى مخطّطات تدريس، أنشطة وموادّ تعليميّة حول العنصريّة اضغط هنا. ​

هل واجهت العنصريّة؟ اتصل بطاقم العلاقات العامّة التابع لجمعية حقوق المواطن.

Photos: Dreamstime.com, © Rafael Ben Ari | Dreamstime.com, Keren Manor, Activestills, © Fotokon | Dreamstime.com

Funded by the European Union.

The content of this minisite
is the exclusive responsibility of the ACRI
and should in no way be considered
to reflect the view of the European Union.

האגודה לזכויות האזרח בישראל

נחלת בנימין 75 תל אביב

  03-5608185

 www.acri.org.il | mail@acri.org.il

  • האגודה באינסטגרם
  • האגודה בטוויטר
  • האגודה בפייסבוק

התכנים באתר (חוץ מהתמונות) מופצים תחת רישיון CC BY-NC-SA.